أحمد مدغري ـ تيارت ـ

بعون الله سيكون هذا المنتدى قبلة لللأساتذة و الطلبة للتعليم و التعلم


    تطــور القضيـة الفلسطينيـة

    شاطر
    avatar
    معمر أبو عادل
    مدير عام
    مدير عام

    عدد المساهمات : 105
    تاريخ التسجيل : 22/05/2009

    تطــور القضيـة الفلسطينيـة

    مُساهمة  معمر أبو عادل في السبت يونيو 06, 2009 12:04 pm

    تطــور القضيـة الفلسطينيـة
    جذور القضية الفلسطينية:
    1- انعقاد مؤتمر بازل سويسرا 1887 بزعامة تيودور هرتزل حيث تم وضع أسس الصهيونية و تقرر العمل بهدف إنشاء وطن قومي لليهود.
    2- خانت بريطانيا العرب في منح الاستقلال بعد إزالة الحكم العثماني حيث:
    أ‌- خلال الحرب العالمية الأولى سنة 1917 وعدت بريطانيا اليهود بإنشاء وطن قومي لهم ( وعد بلفور).
    ب- في سنة 1920 انعقد مؤتمر سان ريمو و أعلنت بريطانيا فرض الانتداب على فلسطين باسم عصبة الأمم.
    3- عينت بريطانيا أول مندوب سامي بريطاني في فلسطين اليهودي هاربلت صمويل.
    4- اتخذت بريطانيا إجراءات سهلت بها إنشاء وطن لليهود في فلسطين فسنّت القوانين و شجعت هجرة اليهود، و بنت الكيبوتيزات (مستوطنات اليهود) بعد مصادرة الأراضي.
    تقسيم فلسطين 1937-1947:
    1- في 1937 جاءت بريطانيا بمشروع تقسيم فلسطين إلى دولة عربية و أخرى يهودية و منطقة انتداب بريطانيي" لجنة بيل " Peel و وافقت عليه عصبة الأمم، فتجددت الثورة
    2- تشكلت لجنة إنجليزية أمريكية بطلب من الرئيس ترومان في جانفي 1946 فقررت في 30 أفريل 1946 ما يلي:
     تهجير 100 ألف يهودي إلى فلسطين كل سنة.
     إلغاء العقبات التي تمنع شراء اليهود للأراضي في فلسطين.
     إقامة دولة لا يهودية و لا عربية تحت إدارة هيئة الأمم، في انتظار حكم ذاتي للشعبين اليهودي و العربي
    3- نتيجة ازدياد إعمال العنف و الصدمات بين العرب و اليهود وافقت هيئة الأمم المتحدة على مشروع التقسيم بتاريخ: 29 نوفمبر 1947 و تحت رقم 181 وصت به لجنة بعثت إلى المنطقة في جوان 1947 و تقرر ما يلي:
     تقسيم فلسطين إلى دولة عربية بنسبة 42.88 % و يهودية 56.44%
     وضع القدس تحت إشراف الأمم المتحدة 0.68% أي 176 كلم2
     إنهاء الانتداب البريطاني في أجل أقصاه ماي 1948
    تطور المقاومة الفلسطينية و المواقف العربية و الدولية منها:
    1- إنهاء الانتداب البريطاني في ليلة 14 ماي 1948 و إعلان في 15 ماي 1948 عن ميلاد دولة إسرائيل برئاسة حاييم وايزمان اعترفت بها الولايات المتحدة الأمريكية بعد ربع ساعة فقط و بريطانيا و فرنسا ثم الإتحاد السوفياتي في 17 ماي فباقي دول أوروبا و أصبحت عضوة في هيئة الأمم 1949.
    2- اعترفت الحكومات العربية باستقلال فلسطين بعد الانتداب و عملت على مساعدة العرب الفلسطينيين على إقامة حكومة وطنية موحدة
    3- وجهت الجامعة العربية مذكرة إلى الأمم المتحدة انتقدت فيها قرار التقسيم و أعلنت عن أن أمن فلسطين مهدد بسبب العدوان الصهيوني و هذا يعطي الشرعية للدول العربية لمساعدة فلسطين
    4- في 16 ماي 1948 دخلت القوات العربية الحرب بجيوش نظامية وغير نظامية و متطوعين مثل "جيش الإنقاذ " الذي تكون بمبادرة الجامعة العربية في أكتوبر 1947 بقيادة فوزي القوقوجي و جيش الجهاد المقدس الذي تكون في 5 أفريل 1936 بقيادة عبد القادر الحسيني.
    الحرب العربية الإسرائيلية الأولى:
    1948(سوريا، لبنان، العراق، السعودية، مصر) طوقت تل أبيب بنصف دائرة 6 كلم فتدخل مجلس الأمن بفرض هدنة لمدة 4 أسابيع من 11 جوان 1948، تجدد بعدها القتال لصالح اليهود و تم عقد هدنة رودس 1949 و وقعت 4 اتفاقيات مع كل من لبنان، الأردن، مصر، سوريا و نصت الاتفاقية رودس على:
    - ضم الضفة الغربية للأردن
    - وضع قطاع غزة تحت إدارة مصر
    - وضع القدس بين الأردن و إسرائيل
    - أما باقي الأراضي لإسرائيل 77%
    • إلا أن اليهود اخترقوا الهدنة عدة مرات فاحتلوا 77.4% من مساحة فلسطين(حسب ما ورد في الاتفاقية)، و أعلنت الجهة العامة قرار يقضي بعودة اللاجئين العرب إلى ديارهم لكن رفضه اليهود و لا زال.
    سبب هزيمة العرب:
    1- قبول قرار مجلس الأمن بوقف القتال "الهدنة الأولى" في وقت حققت الجيوش العربية انتصارات كبيرة.
    2- عدم استعداد الجيوش العربية و نقص و قدم الأسلحة.
    3- عدم تنسيق بين الجيوش العربية و غياب القيادة الموحدة.
    4- استغلال اليهود الهدنة للحصول على الأسلحة متطورة و متطوعين.
    5- تدخل السياسيين في القرارات العسكرية في جهات القتال.
    • بعد انتصار إسرائيل 1948 بدأ تشريد العرب و فتحت أبواب الهجرة لكل يهودي في العالم و في 20 ماي 1950 أصدرت بريطانيا و الولايات المتحدة الأمريكية و فرنسا تصريح ثلاثي تضمن فرض رقابة على مشتريات الأسلحة لدول المنطقة و منع أي دولة من حشد جيوشها للاعتداء و هذا بهدف تهديد العرب و حماية إسرائيل
    - أما إسرائيل لم تحترم هدنة رودس بل قامت بغرات و عمليات عسكرية كان أخطرها العدوان الثلاثي على مصر في 5 جوان 1956 (الحرب العربية إسرائلية الثانية بهدف الحصول على باقي أراضي فلسطين و إبادة القوات المسلحة المصرية بعد استدراجها في شبه الجزيرة سيناء لكن العدوان اخفق في تدويل قناة السويس لما إسرائيل فقد تمكن من كسب حق فتح خليج العقبة لملاحتها و اعتبر ذلك نكسة للقضية الفلسطينية.
    - في سنة 1957 أنشأت حركة التحرير الفلسطينية برئاسة ياسر عرفات.
    - في سنة 1963-1964 تواصل دعم الشعب الفلسطيني في المؤتمرات العربية و الإسلامية لإبراز قضيته و تنظيم نظاله.
    - بعد فشل مشروع إيزنهاور اتخذت الولايات المتحدة الأمريكية تسلح إسرائيل سرا و علانية مما ساعد اليهود على ممارسة سياسة العدوان و وسع حدوده سنة 1967
    اندلاع الثورة الفلسطينية:
    أثر مؤتمر القمّة العربية في القاهرة جانفي 1964 أسست منظمة التحرير الفلسطينية في 29 ماي 1964 برئاسة أحمد الشقيري و التي أعلنت الثورة الفلسطينية في جانفي 1965 بعد تأكد عجز العرب عن التصدي للعدوان الصهيوني و تحرير فلسطين.
    - انطلقت العمليات الفدائية من الأراضي العربية المجاورة مما أدى إلى ازدياد الهجمات الصهيونية على الدول العربية إذ اعتبرتها قاعدة خلفية للثورة الفلسطينية فأغار اليهود على معظم مطارات مصر و العراق و سوريا و الأردن و تبع ذلك زحف بري صهيوني خاطف في 5 جوان 1967 (حرب 6 أيام، 5 -10 جوان الحرب العربية الإسرائيلية الثالثة) تمكنت فيه إسرائيل من تحطيم السلاح الجوي المصري و توسعت على حساب أراضي جديدة (غزة، شبه جزيرة سيناء، الضفة الغربية و مرتفعات الجولان)و سيطرت على معابر الملاحة (قناة السويس، خليج العقبة، مضيق تيران)
    - توقف القتال بإصدار مجلس الأمن القرار 242 القاضي بـ:
    • انسحاب إسرائيل من الأراضي التي احتلتها سنة 1967 مقابل حدود آمنة لإسرائيل و حرية الملاحقة
    • احترام سيادة كل دولة و وحدة أراضيها و استقلالها السياسي و عدم استخدام القوة و حق دول المنطقة في العيش بسلام ضمن حدود آمنة معترف بها
    • ضمان حرية الملاحة عبر الطرق المائية الدولية في المنطقة (سويس ،العقبة، تيران)
    • تحقيق تسوية عادلة لمشكلة اللاجئين الفلسطينيين
    • رفض إسرائيل الانسحاب من الأراضي التي احتلتها و اشترطت لتنفيذ القرار الأممي ضرورة إجراء مفاوضات مباشرة بينها و بين الدول العربية تبنى على أساس اعتراف الدول بدولة إسرائيل و إقامة علاقات طبيعية معها
    • أما منظمة التحرير فقد وجهت لها عدة انتقادات و تم دمج 9 منظمات فلسطينية في منظمة تحرير فلسطين و على رأسها منظمة فتح (حركة التحرير الفلسطيني) و أسندت رئاسة منظمة تحرير فلسطين لـ: ياسر عرفات منذ 3 فيفري 1969 و وجهت عمليات فدائية ضد المصالح الصهيونية و سعت لتحويل عرب فلسطين من لاجئين إلى ثوار مقاتلين و تعهدت الدول العربية بتقديم كل ما تستطيع من دعم عسكري و مالي و سياسي لتأييد الثورة الفلسطينية
    • عرفت حرب 1967 ارتدادات كمعركة الكرامة في 21 مارس 1968 التي انتصر فيها الفلسطينيون و من ناحية أخرى عملت إسرائيل على تصفية الثورة و ضرب الصف العربي و كانت مجازر أيلول (سبتمبر) الأسود 1970 التي ارتكب فيها النظام الأردني مجازر ضد اللاجئين الفلسطينيين في المخيمات و نتج عنها مقتل الآلاف و إخراج المقاومة الفلسطينية من الأردن نحو لبنان و استمر الصراع الفلسطيني الإسرائيلي في إطار الحرب العربية الإسرائيلية الرابعة 6 أكتوبر 1973 (10 رمضان)
    avatar
    soumi_gh
    عضو إمتياز
    عضو إمتياز

    عدد المساهمات : 126
    تاريخ التسجيل : 04/06/2009

    رد: تطــور القضيـة الفلسطينيـة

    مُساهمة  soumi_gh في الأحد يونيو 07, 2009 10:15 pm

    شكرا جزيلا على الدرس

    و اتمنى ان لا يضيع مجهودك هذا سدا








    تقبل مروري
    soumi
    avatar
    بسمة أمل
    عضو مشارك
    عضو مشارك

    عدد المساهمات : 60
    تاريخ التسجيل : 06/06/2009
    العمر : 25

    رد: تطــور القضيـة الفلسطينيـة

    مُساهمة  بسمة أمل في الإثنين يونيو 08, 2009 4:42 pm

    السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته


    شكرا جزيلا على الدرس


    نطلب من المولى غز و جل أن يثبت قلوب اخواننا في فلسطين و يمنحهم الصبر



    تحياتي

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء يوليو 26, 2017 1:33 am